التخطي إلى المحتوى

جاء نص المادة 38 من النظام التقاعدي المدني في المملكة العربية السعودية، ليضع النقاط على الحروف بشأن عملية التجنس ومصير من أصحاب المعاشات الذين يحصلون على جنسية أخرى غير السعودية، فيما يأتي ذلك ضمن النظام الذي صدر به مرسوم ملكي في عام 1393هـ، في عهد الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود، لتنظيم عملية التقاعد من العمل.

ويتضمن هذا النظام مصلحة معاشات التقاعد، وصندوق التقاعد المدني وما يتعلق بشؤونهما الإدارية والمالية، كما يشمل على الحقوق والالتزامات الناشئة عن الأنظمة السابقة، والتقاعد، والعودة للخدمة، والفحص الطبي، والحسميات الشهرية، إضافة إلى أحكام عامة وانتقالية مختلفة.

نص المادة 38 من النظام التقاعدي المدني 1443

وننشر نص المادة 38 من النظام التقاعدي المدني 1443هـ، خدمة للمواطنين والمواطنات في المملكة، الراغبين في التعرف عليها، إذ تأتي على النحو التالي:

  1. يُحرم المتقاعد من العاش في حالة إذا تجنس بغير الجنسية السعودية.
  2. كما يُحرم المتقاعد إذا استخدم في حكومة أو منظمة أجنبية دون إذن رسمي.
  3. لا يسري هذا الحكم على الزوجة غير السعودية أو الزوجة التي تعود لجنسيتها غير السعودية بعد وفاة زوجها.
نص المادة 38 من النظام التقاعدي المدني

نظام التقاعد العسكري في السعودية

أما فيما يتعلّق بنظام التقاعد العسكري في السعودية، فإنه يأتي على النحو التالي:

  • أحكامه تسري على جميع العسكريين السعوديين المتقاعدين.
  • العسكري المتقاعد يستحق الحصول على معاش تقاعدي أو مكافأة ماليّة.
  • يشمل هذا النظام على تحديد العائدات التقاعدية، والمدة التي تعطي الحق في المعاش والمكافأة، والإحالة إلى التقاعد.
  • يختلف عن النظام المدني الذي يُعد بمثابة النظام المعنيّ بالحقوق الكاملة لجميع الموظفين الذين كانوا يعملون في الحكومة السعودية.
  • وقد شهد النظام المدني للتقاعد في السعودية، تعديلات مقترحة على المادة 25، فما وضعت تعديلات مقترحة أخرى في النظام العسكري وذلك على المادة 23.
  • وتركزت التعديلات على، إضافة مادة للتأمينات والتقاعد بشقيه المدني والعسكري، تنص على صرف علاوة سنوية للمشترك تعادل نسبة التضخم السنوي، وهي ما تعرف ببدل غلاء المعيشة.
  • ومن بين التعديلات المقترحة، تمويل مقابل ما يدفع كنسبة بدل غلاء معيشة للمتقاعدين والمشتركين عبر صندوق ينشأ لهذا الغرض.
  • زيادة نسبة استقطاع الراتب من الموظفين الذين هم على رأس العمل لتغطية البدل المنصوص عليه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *