التخطي إلى المحتوى

أكبر مدينة في السعودية وهي من كبرى الدول العربية من حيث المساحة، وتقع في قارة آسيا في الجزء الجنوبي الغربي من القارة، حيث تحتل مساحة كبيرة من منطقة شبه الجزيرة العربية، وتمتلك حدود مع مختلف الدول العربية، فنجد أن دول كالإمارات والبحرين وقطر والخليج العربي، تقع على الحدود الشرقية للدولة، بينما تقع اليمن على الحدود الجنوبية وتقع الأردن والعراق والكويت على الحدود الشمالية وتقع عمان جهة الجنوب الغربي، وقد لعب الموقع الجغرافي للمملكة دور رئيسي في ازدهارها على مر التاريخ.

أكبر مدينة في السعودية

إن مدينة الرياض، عاصمة المملكة، هي أكبر المدن بالدولة من حيث المساحة، وقد أطلق على المدينة اسم الرياض، نظرًا لكثرة المساحات الخضراء والبساتين بها، وتم اتخاذها عاصمة للبلاد بداية من منتصف القرن العاشر، ووفقًا للمؤرخون، فإن مدينة الرياض الحالية تقوم مكان مدينة قديمة باسم حجر، والتي ضعفت بمرور الوقت، ونشأت النزاعات التي كانت السبب وراء احتلالها ومن ثم اختفائها.

تقدر مساحة مدينة الرياض وفقًا للإحصائيات بنحو 380 ألف كيلو متر مربع، وهي تعادل 19.5% من إجمالي مساحة دولة السعودية، المدينة تقع على هضبة رسوبية على منطقة شبه الجزيرة العربية، وإجمالي نطاق المدينة العمراني يقدر بنحو 1782 كيلو متر مربع، وتربة المدينة مكونة من الطمي والحصى والرمل ورواسب الصلصال، فهي تتكون بصورة رئيسية بطريقة رسوبية.

أكبر مدينة في السعودية
أكبر مدينة في السعودية

عدد سكان الرياض

شهدت مدينة الرياض بالفترة الأخيرة، ارتفاع ملحوظ بعدد السكان بها، خاصة خلال الفترة بين عام 1930 ميلاديًا وبين مطلع القرن الحادي والعشرين، حيث وصل عدد سكان المدينة خلال تلك الفترة إلى 5 مليون نسمة، بعد أن كان 27 ألف نسمة، وقيل بأن هذا النمو الهائل الذي طرأ على عدد السكان، سببه الارتفاع الهائل في معدلات المواليد، وما شهدته المدينة بالفترة الأخيرة من تطور اقتصادي.

الأمر الذي دفع الكثير من العمال إلى التدفق للمدينة بالفترة الأخيرة بحثًا عن العمل، بجانب انتقال السعوديين من المناطق الريفية إلى الحضر، كمدينة الرياض، نظرًا لتوافر الخدمات بتلك المدينة ومستوى الحياة أفضل، وتضم المدينة مختلف الجنسيات، يشكل السعوديين بين سكانها نسبة الثلثين من إجمالي عدد السكان، ويتشكل الثلث الأخير من المهاجرون والآسياوين والقادمين من الدول العربية والأوروبية، ويتألف حوالي نصف السكان في مدينة الرياض من الأفراد الذين تقل أعمارهم عن ال20 عام، بينما نسبة من ترتفع أعمارهم عن ال60 عام، فهي لا تتعدى خمس إجمالي عدد السكان المتواجدين بالمدينة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *