التخطي إلى المحتوى

أتاحت مؤسسة النقد العربي في المملكة العربية السعودية، منذ نحو 17 عامًا، إمكانية إنشاء حساب سداد للمدفوعات الحكومية، في محاولة للتيسير على المواطنين، وفي الوقت نفسه تأمين عمليات الدفع الإلكتروني، إذ يمكن من خلاله دفع الفواتير وأي مستحقات مالية، سواء للأفراد العاديين أو التجار أو حتى المصارف والشركات الحكومية والتي تعمل في القطاع الخاص، فيما يُمكن الدفع إلكترونيًّا للمشتريات عبر المتاجر الإلكترونية، وهو ما يُوفر الوقت والجهد، للمستفيد من الخدمة، والمصارف المختلفة.

ويتميز هذا النظام، بإمكانية دفع الفواتير في مكان ووقت واحد، والتذكير غير المدفوعة، والاستفادة من خدمة الدفع المُسبق دون فاتورة، كما يمكن من خلاله دفع الفواتير عبر القنوات المصرفية المختلفة، وحفظ السجل التاريخي الخاص بالفواتير والرجوع إليها في أي وقت، ويوفر عملية الدفع طوال أيام الأسبوع، على عكس الذهاب إلى مقر المصالح والمؤسسات والشركات.

طريقة إنشاء حساب سداد للمدفوعات

ونوضح طريقة إنشاء حساب سداد للمدفوعات إلكترونيا، خدمة للمواطنين الراغبين في اختصار الوقت الذي كان يهدر في محاولة دفع الفواتير الحكومية، أو سداد قيمة السلع والبضائع من المواقع التجارية عبر الإنترنت، إذ تأتي الخطوات على النحو التالي:

  • الدخول إلى الحساب البنكي للعميل في المصرف الذي يتبع له.
  • إنشاء اسم المستخدم في حساب سداد.
  • إنشاء كلمة سر خاصة بالحساب.
  • إدخال رمز التأكيد.
  • التسجيل في نظام سداد، والدخول إليه، والاستفادة من الخدمات الإلكترونية التي يوفرها.
إنشاء حساب سداد للمدفوعات

كيفية استخدام نظام سداد للتسوق أونلاين

ومن المُمكن استخدام نظام سداد للتسوّق أونلاين، وذلك باتباع عدد من الخطوات التي تأتي على النحو التالي:

  1. الدخول إلى رابط نظام سداد.
  2. إدخال اسم مستخدم حساب سداد.
  3. إدخال كلمة سر الحساب.
  4. إدخال الرمز للتأكيد.
  5. إتمام عملية الشراء.

طرق الدفع في نظام سداد

وهناك طرق عديد للدفع في نظام سداد، إذ يمكن من خلالها دفع الفواتير الخاصة بالمياه والكهرباء، أو شركة الاتصالات، وغيرها من الجهات، وذلك على النحو التالي:

  • الهاتف المصرفي.
  • أو من عن طريق فروع المصارف المنتشرة في أنحاء المملكة.
  • أو أجهزة الصراف الآلي.
  • كما يمكن الدفع من خلال المواقع الإلكترونية للمصارف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *