التخطي إلى المحتوى

في تدوينة كانت قد نشرتها عبر حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي “تويتر”، كانت هيئة الغذاء والدواء السعودية قد حذرت من الاختلاف في بعض من منتجات ترطيب البشرة، وقالت أن وجه الاختلاف بين تلك المنتجات يكون في التركيب، فبعض كريمات الترطيب على سبيل المثال تتضمن مواد حافظة ومثبتة، وهي بهذا يكون لها آثار جانبية في صورة حساسية الجلد، يصاب بها بعض المستخدمين.

الغذاء والدواء تحذر من 3 أنواع من منتجات ترطيب البشرة

وكانت الهيئة قد أضافت من خلال البيان الذي نشرته، أن أنواع منتجات الترطيب تتضمن “الهلام أو الجيلي”، وهذا عبارة عن مزيج مكون من الزيوت المعدنية والشموع، تنتهي بتكوين مادة تتشابه مع الجلي، ويتم تسميتها باسم “بيترولاتوم”، وهذه المادة لها أثر فعال في الحفاظ على رطوبة الجلد، حيث تقوم بتشكيل طبقة على الجلد، تمنع فقط المياه وبالتالي تحافظ على ترطيبه لفترة طويلة.

الغذاء والدواء تحذر من 3 أنواع من منتجات ترطيب البشرة
الغذاء والدواء تحذر من 3 أنواع من منتجات ترطيب البشرة

وبالنسبة للنوع الثاني، فهو الكريمات وهي مزيج من المادة الدهنية الزيتية المستخدمة ومن الماء أو أي سائل آخر يتم استخدامه في صورة مذيب، وتكون الكريمات أقل لزوجة من الهلام، كما تقوم بالحفاظ على درجة الترطيب بالجلد من خلال سحب المياه لطبقة الجلد، وفي الغالب ما تتضمن الكريمات موا حافظة وأخرى مثبتة، لتمنع انفصال المواد المستخدمة في تركيب الكريم عن بعضها، وهذه المواد قد تتسبب للبعض في تحسس بالجلد، أما بالنسبة للنوع الثالث والأخير، فقد كانت الهيئة قد كشفت أن اللوشن وهو عبارة عن مزيج من مادة زيتية ومن الماء، والماء يكون صاحب النسبة الأكبر، وبالمقارنة مع الكريمات، فإن اللوشن أقل لزوجة، وتساعد على الحفاظ على رطوبة الجلد، كذلك يمكن القول أن اللوشن أقل تبخر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.