التخطي إلى المحتوى

أين يقع سوق عكاظ والذي يمكن اعتباره من أشهر الأسواق التجارية وأعظمها قديمًا، حيث اعتبره العالم قديمًا الملتقى الذي  جمع بين جميع القوافل التجارية التي كانت تعبر قارات العالم القديم، ولم يكتفي السوق وقتها على الأنشطة التجارية وتبادل المنتجات المختلفة، بل كان سوق عكاظ من أشهر الأماكن التي يعقد فيها الجلسات واللقاءات الثقافية والتنويرية، فضم السوق فطاحل الشعر والمعلقات وجهابذة الأدب من العرب، وتم إيقاف السوق لسنوات ولكن الاتجاه بالفترة الحالية يهدف إلى إعادة بث الروح بالسوق من جديد.

أين يقع سوق عكاظ

يقع سوق عكاظ الأشهر على مستوى العالم في مدينة الطائف، والتي يمر بها المتجه إلى مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، ويفصل السوق عن مركز المدينة ما يعادل 40 كيلو متر، في حين أن المسافة التي تفصله عن المطار لا تتعدى ال15 كيلو متر، والمسافة التي تفصله عن المدينة المنورة تعادل نحو 40 كيلو متر.

وتشير المصادر التاريخية إلى أن تاريخ نشأة سوق عكاظ الموجود في مدينة الطائف تتعدى يعود إلى عام  501 ميلاديًا، وقد أثر تواجد السوق بصورة فعالة على انتظام حركة التجارة بمنطقة شبه الجزيرة العربية وبين قارات العام القديم، كما ساهم بشكل فعال في إحداث عدد من التطورات على الممالك العربية قديمًا، واعتبر العرب وقتها سوق عكاظ هو الموقع الأمثل لعقد الأنشطة التجارية المحلية والعالمية، واعتبر كذلك السوق الأشهر بالعالم الإسلامي المبكر، ومع ارتباطه بنشأة النبي عليه السلام، فيمكن اعتبار الدور الذي قام به السوق في نشر الدين الإسلامي رائد.

أين يقع سوق عكاظ
أين يقع سوق عكاظ

أشهر الأسواق العربية القديمة

قصد العرب قديمًا مختلف الأسواق، التي كان يتم من خلالها، عرض البضائع والتجارة فيها، بجانب تبادل المواعظ والخطب والفاخرات، وكان الشعراء يتحاكمون فيما بينهم، حيث كان النابغة الذبياني من أشهر الحكام وقتها، وكانت تضرب له قبة حمراء، واعتبر الشعراء وقتها كلمته هي الفاصلة في الحكم، وتناقل العرب وقتها جميع القصائد التي نالت إعجاب الحكام، ولم يكن سوق عكاظ هو السوق الوحيد الشهير بين العرب، بل كان هناك العديد من الأسواق كالتالي:

  • سوق عكاظ الذي يوجد في مدينة الطائف.
  • مجنّة في محافظة الجمجوم.
  • وذي مجاز إلى الشمال من عرفة

سبب تسمية سوق عكاظ

السبب وراء تسمية السوق بهذا الاسم، هو عمد العرب قديمًا إلى السوق لعرض الشعر والمفاخرة بالكلمات، وكان يعكظ بعضهم بعضًا بالتناشد وقتها، ويقصد بالمصطلح لفظ يعرك أو يدعك، ويقصد من اللفظ الاجتماع وذلك حيث اجتمع العرب فيه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *